أشترك معنا وأقرأ الرسائل الجامعية وأصدارات الدار

علاج صعوبات التحدث والنطق عند الأطفال والمراهقين (برنامج في التدريس العلاجي)

Be the first to review this product

التوفر: In stock

$6.50

Quick Overview

يتضمن برنامجًا متكاملًا في التدريس العلاجي لصعوبات التحدث والنطق لدى الأطفال والمراهقين عبر استخدام مجموعة متنوعة من الأنشطة اللغوية الشفهية – السمعية والتعبيرية – التي يتم ممارستها في مواقف طبيعية يعايشها التلميذ يوميًا.
وقد حرص هذا البرنامج على تغطية المكونات الأساسية للغة الشفهية، المتمثلة في الوعي الصوتي، والمكون الدلالي، والمكون النحوي، والمكون الصرفي، والاستخدام الاجتماعي للغة، على أن يتلاءم ذلك مع الخصائص النمائية للمرحلة العمرية للتلاميذ، وقد اختيرت فقرات المحتوى (أنشطة، وتدريبات) في حدود مستوى التلاميذ وخصائص. وقد قام المؤلف بتطبيق هذا البرنامج على مجموعات من الأطفال والمراهقين وجاءت نتائج علاجهم إيجابية.
ويأمل المؤلف أن يجد التربويون وأولياء الأمور ما يلبي حاجتهم في هذا الكتاب لعلاج مشكلات التحدث والنطق والطلاقة اللغوية تحقيقًا لتميز أبنائنا وتكيفهم الاجتماعي والنفسي الناجح.

علاج صعوبات التحدث والنطق عند الأطفال والمراهقين (برنامج في التدريس العلاجي)

Double click on above image to view full picture

Zoom Out
Zoom In

More Views

  • علاج صعوبات التحدث والنطق عند الأطفال والمراهقين (برنامج في التدريس العلاجي)

* Required Fields

$6.50

Details

تشكل صعوبات تعلم اللغة العربية عامة واللغة الشفهية – خاصة –ظاهرة شائعة عند الأطفال والمراهقين مما يبرر ضرورة تصميم البرامج العلاجية المناسبة للحد منها؛ لأنها تؤثر على مستوى أداء التلميذ تحصيليًا، ومستوى تكيفه النفسي والاجتماعي في المستقبل. وفي إطار استراتيجية التدريس العلاجي المباشر تم تصميم جلسات هذا البرنامج ضمن رسالة دكتوراه للمؤلف حول صعوبات الاتصال الشفهي التعبيري والاستقبالي باستخدام أساليب علاجية حديثة ومنوعة كلعب الأدوار، واللعب، والنشاط اللغوي، والبطاقات الورقية المصورة، والرحلات، والمشاهدة التلفزيونية، والقصة، والمناقشة، والتحدث الحر وغيرها من أساليب أخرى بغرض تحقيق التنوع والجاذبية لمحتوى الجلسات من دون أن يكون ذلك على حساب الهدف الأساسي الذي من أجله تم تصميم البرنامج. وتم تصميم البرنامج على أساس تحديد مجموعة من الأهداف الإجرائية، والسلوكية الخاصة بمهارات اللغة الشفهية – نطقًا واستماعًا – بطريقة يمكن تقويمها وقياسها لرصد مدى التغير في الأداءات السمعية والتعبيرية على مدى الجلسات وفي القياس البعدي. كما حرص المؤلف على تحديد الأهداف بما يلائم المرحلة العمرية، والمستوى التحصيلي، وخصائص التلاميذ، وحرص على تحديد الخطوات الواجب اتباعها لتحقيق هذه الأهداف بطريقة مبسطة وواضحة يمكن للمعلم أن يطبقها، ويمكن للتلميذ أن يتفاعل معها. إن التلاميذ ذوي صعوبات التعلم في اللغة الشفهية في أمس الحاجة إلى تقديم معالجة فردية لهذه الصعوبات في ظل ممارسة لغوية (استماعًا وتحدثًا) ضمن مواقف اتصال قريبة من حياتهم اليومية، وخصائصهم النمائية وهو ما دفع المؤلف إلى تصميم (استمارة خاصة) أخضعها للتحكيم من قبل نخبة من المتخصصين في اللغة وعلم النفس حول أبرز مواقف الاتصال الحيوية التي يمارس فيها تلاميذ هذه المرحلة اللغة بصورة شفهية، وقد استقر الاختيار بعد استطلاع رأي المحكمين على الأماكن الآتية: المنزل – المدرسة – المستشفى – المسجد – السوق – أحاديث الهاتف – المشاهدة التلفزيونية. إن الاهتمام بحل هذه المشكلة هو الطريق الأول لإتقان المهارات اللغوية كالقراءة والكتابة، والدليل على ذلك أن الأطفال الذين يسيطرون على اللغة شفهيًا يمكنهم أن يقرأوا بيسر وسهولة. ومن هنا كانت أفضل طريقة للتعبير عن اللغة هي النطق والتحدث السليم بها، وبطبيعة الحال فإن تعليم الاستماع الجيد ينضوي تحت المدخل اللغوي السمعي الذي يعد جزءًا لا يتجزأ من اللغة الشفهية بمكوناتها المعروفة صوتيًا، ودلاليًا، ونحويًا، وصرفيًا، واستخدامًا في سياق اجتماعي طبيعي. وأخيرًا يشير المؤلف إلى مفهوم – تكامل الحواس – الذي يمثل استخدامًا جديدًا قام به في هذا البرنامج ضمن التدريس العلاجي المباشر لهذه الظاهرة على عكس كثير من البرامج الأخرى والدراسات التي تناولت هذه المشكلة وركزت على حاسة واحدة أو حاستين، وقد انطلق المؤلف في نظريته تلك على فرضية استثمار عوامل الإدراك السمعي والبصري والحركي بصورة تفاعلية تؤدي إلى تجاوب التلميذ مع تعدد وتنوع الأنشطة والأساليب التي احتوى عليها البرنامج الذي كانت نتائجه ناجحة بدرجة عالية. ويأمل المؤلف أن يتقبل القارئ الكريم هذا العمل، وأن يكون مفيدًا في التدريس العلاجي لمشكلات النطق والتعبير الشفهي عند أبنائنا وبناتنا من الاطفال والمراهقين، راجيًا من الله سبحانه وتعالى أن تكون أعمالنا خالصة لوجهه إنه سميع مجيب.

Product Tags

Use spaces to separate tags. Use single quotes (') for phrases.