أشترك معنا وأقرأ الرسائل الجامعية وأصدارات الدار

آثار

Items 1 to 10 of 13 total

Grid  List 

Set Descending Direction
per page
  1. مناظر الطرب والموسيقى في الفن الإسلامى خلال القرون السبعة الأولى من الهجرة وعلاقتها بالموروث المحلى دراســــة فنيـــة مقــارنــة

    مناظر الطرب والموسيقى في الفن الإسلامى خلال القرون السبعة الأولى من الهجرة وعلاقتها بالموروث المحلى دراســــة فنيـــة مقــارنــة

    $10.00

    يتناول دراسة تحليلة لمناظر الطرب والموسيقى التي ظهرت على أنواع الفنون والتحف التطبيقية في كل من مصر والشام والعراق وإيران وذلك خلال القرون السبعة الأولى من الهجرة وعلاقتها بالموروث المحلى. كما تناول موقف الدين الإسلامي من مسألة الطرب والموسيقى ورأي العلماء ورجال الدين حيال تلك المسألة ومدى اهتمام الحكام والملوك بطبقة المطربين والموسيقيين خلال تلك الحقبة من الزمن محل الدراسة. وتناول أيضًا أنواع الموسيقى التى ظهرت فى المجتمع الإسلامى فى تلك الفترة . وينقسم هذا الكتاب إلى ثلاثة أبواب بالاضافة إلى مقدمة وتمهيد وخاتمة.... ويتضمن الباب الأول والذي يحمل عنوان: "الطرب والموسيقى في المجتمع الإسلامي خلال القرون السبعة الأولى من الهجرة" على فصلين: الأول منهما يحمل عنوان: "موقف الإسلام من الطرب والموسيقى" وتحدثنا فيه بالأدلة من الكتاب والسنة عن رأي الدين حيال مسألة الطرب والموسيقى، والثاني منهما والذي يحمل عنوان: "الطرب والموسيقى والمجتمع" وتحدثت فيه عن مدى اهتمام الحكام والملوك بطبقة الموسيقيين والمطربين وذلك (منذ بداية الإسلام إلى فترة حكم الدراسة نهاية القرن السابع الهجرى / 13 م). وكذلك تحدثت عن أنواع الموسيقى التي ظهرت في المجتمعات الإسلامية كالموسيقى العسكرية والعلاجية والعقابية والاقتصادية وغيرها . أما الباب الثانى ويحمل عنوان: "مناظر الطرب والموسيقى فى مصر والشام وعلاقتها بالموروث المحلى خلال القرون السبعة الأولى من الهجرة / 13م"، فقد قمت بتقسيم هذا الباب إلى فصلين الأول منهما تحت عنوان: "مناظر الطرب والموسيقى على الفنون الإسلامية"، وتناولت فيه مناظر الطرب والموسيقى التي ظهرت على كافة الفنون الإسلامية في كل من مصر والشام ابتداءً من الرسوم الجدارية مرورًا بباقي التحف التطبيقية. أما الفصل الثانى والذى تحت عنوان: "الدراسة التحليلية المقارنة لمناظر الطرب والموسيقى بالموروث المحلى فى مصر والشام"، حيث ثحدثت في هذا الفصل عما إذا كانت مناظر الطرب والموسيقى مستوحاة من وحي خيال الفنان المسلم أم كان لها أصلا وموروثا محليا. أما الباب الثالث من الكتاب والذي يحمل عنوان: "مناظر الطرب والموسيقى في العراق وإيران وعلاقتها بالموروث المحلي خلال القرون السبعة الأولى من الهجرة"، فقد قمت بتقسيمه إلى فصلين الأول منهما تحت عنوان: "مناظر الطرب والموسيقى في الفن الإسلامى"، وتناولت فيه مناظر الطرب والموسيقى على كافة أنواع الفنون. أما الفصل الثانى والذى تحت عنوان: "الدراسة التحليلية المقارنة" تناولت فيه علاقة هذه المناظر بسابقيها من الحضارات الأخرى. واختتمت هذا الكتاب بخاتمة تضمنت أهم نتائج البحث إلى جانب قائمة المصادر والمراجع وكذلك كتالوج اللوحات والأشكال. Learn More
  2. آثار ما قبل التاريخ

    آثـار ما قبل التاريخ

    $0.00

    إن ما قبل التارىخ فى معناه العام هو ماض الإنسان غىر المكتوب وسجل مسىرته البشرىة، وهو استقراء الماضى الذى ىحوى بىن طىاته كل التطورات الاقتصادىة والاجتماعىة والسىاسىة والعسكرىة التى مرت بها البشرىة منذ أن قدر للإنسان أن ىترك آثاره على الأرض. وعلم ما قبل التارىخ علم واسع ىهدف إلى دراسة الإنسان وبىئته، وهذا العلم فى مادته آثارى بحت لأنه ىعتمد على دراسة البقاىا الأثرىة المباشرة، سواء أكانت أدوات أم أسلحة أم فنوناً أم أبنىة أوهىاكل عظمىة وبقاىا نباتىة أو حىوانىة حىث ىستخلص منها كل المعلومات المتعلقة بذلك الإنسان. وتكمن أهمىة دراسة أثار ما قبل التارىخ فى أن حاضر الإنسانىة ومستقبلها هو فى كثىر من جوانبة نتاج عوامل تارىخىة أدت إلى ما هو علىه من أوضاع، والإنسان فى حاجة إلى فهم ماضىة حتى ىتسنى له الوقوف على تلك الأوضاع، فمن لىس لدىه ماضى.. لا حاضر ىسعى له!! وتكمن دراسة آثار عصورما قبل التارىخ من خلال معرفة أسالىب حىاة إنسان ما قبل التارىخ اعتمادا على مخلفاته الأثرىة، واكتشاف أهم الحضارات القدىمة وإدراك تنوعها ومظاهر تطورها. وتعد عصور ما قبل التارىخ فى مصر من الفترات الطوىلة التى ىقدرها المؤرخون بمئات الألاف من السنىن، وهى الفترة التى سبقت معرفة الإنسان للكتابة، فالكتابة إذن تعتبر الحد الفاصل بىن عصور ما قبل التارىخ والعصر التارىخى. لم ىسجل إنسان ما قبل التارىخ أفكاره أو أعماله بأى شكل من الأشكال المكتوبة، وإنما ترك آثاراً صامتة من الأدوات والأسلحة والأوانى وبقاىا المنازل والمقابر وبقاىا الرسوم والنقوش الصخرىة. فنجد أنفسنا أمام ماضى بعىد لا نلمس منه إلا آثار نستقرأها، وأدوات نتدارسها.. ورسوم عبرت عن فكر وحىاة الإنسان الأول فى لوحة اكتملت أو تكاد تكتمل اركانها من شتى اجزاء العالم، وكأنها مدرسة واحدة تخرج فىها هذا الإنسان ورحل ىمىنا وىسارا ناشرا أفكاره هنا وهناك لىسعى علماء الآثار خلف تلك الافكار، مجمعىن إىاها فى صفحات تترجم حىاة هذا الإنسان. وهنا ىكمن سر صعوبة العمل فى عصور ما قبل التارىخ التى ىعود الفضل فى جلاء غموضها لأجىال عدىدة من الباحثىن الذىن أخذوا على عاتقهم مهمة التفسىر العلمى الصحىح للقضاىا المتعلقة بأصل الإنسان وأصل الحضارة. ولقد مرت عصور ما قبل التارىخ بمراحل عدة من التطور، كان لكل مرحلة منها سماتها ومظاهرها الحضارىة، وسمىت كل مرحلة منها بتسمىة مىزتها عن بعضها البعض، وكانت البىئة هى القاسم المشترك بىن هذه المراحل الحضارىة. اعتمد دارسو العلوم الإنسانىة بصفة عامة ودارسو علم الآثار بصفة خاصة على اتخاذ اصطلاحات تقابل التغىر الثقافى زمنىاً فى تارىخ الإنسانىة ودرجوا على تقسىم الحىاة إلى عصور جىولوجىه، مناخىة وعصور صناعات كما قسموا تارىخ البشر على سطح الأرض إلى فترات ما قبل التارىخ والفترات التارىخىة. ولقد تغىرت نظرة الباحثىن حول وضع الأرض ووضع الإنسان علىها فى الخمسمائة سنة الماضىة، من كونها مركز الكون إلى اعتبارها كوكبا ىدور فى فلك الشمس والتى بدورها تمثل إحدى نجوم مجرة درب التبانة التى هى واحدة من مائة بلىون مجرة. وسعى الباحثىن لمعرفة تارىخ عمر الأرض، وبداىة تارىخ الإنسان الأول وتوصلوا رغم غموض تقدىر البعد الزمنى إلى أن قدروا عمر الأرض بحوالى اربعة بلىون سنة، بىنما قدروا عمر الحىاة باثنىن بلىون سنة، ولعل أقدم الدلائل على وجود الإنسان على ظهر الأرض لا ىتعدى الملىون الثالث من وقتنا الحاضر وهو عمر الحضارة البشرىة بوجه عام، وعمر البداىات الأولى لظهور التشكىل التضارىسى للقارات وسط المحىطات، أما المدنىات والتى بدأت مع ظهور الكتابة فإن عمر أقدمها (فى وادى الرافدىن ووادى النىل لا ىتعدى خمسة آلاف سنة) تقرىبا. Learn More
  3. آثـار ما قبل التاريخ

    آثـار ما قبل التاريخ

    $1.00

    زينب عبد التواب رياض خميس * مدرس بكلية الآثار – جامعة أسوان * حاصلة على ليسانس آثار مصرية قديمة – كلية الآثار – جامعة القاهرة 1999. * حاصلة على دبلوم فى آثار ما قبل التاريخ – قسم الآثار المصرية – كلية الآثار – جامعة القاهرة بتقدير ممتاز 2002. * حاصلة على ماجستير فى آثار ما قبل التاريخ – قسم الآثار المصرية – كلية الآثار – جامعة القاهرة - بتقدير ممتاز 2006. * حاصلة على دكتوراة فى الآثار المصرية القديمة "تخصص دقيق ما قبل التاريخ" – قسم الآثار المصرية – كلية الآثار – جامعة القاهرة بتقدير مرتبة الشرف الأولى 2010. Learn More
  4. ما بين المسكن والمعبد في عصور ما قبل التاريخ - دراسة مقارنة

    ما بين المسكن والمعبد في عصور ما قبل التاريخ - دراسة مقارنة

    $6.00

    زينب عبد التواب رياض خميس - ليسانس آثار مصرية، من قسم الآثار المصرية القديمة، كلية الآثار، جامعة القاهرة 1999م. - دبلوم في آثار ما قبل التاريخ بتقدير ممتاز - من قسم الآثار المصرية القديمة، كلية الآثار، جامعة القاهرة، 2002م. - الدفنات الحيوانية في مصر والعراق وبلاد الشام في عصور ما قبل التاريخ والعصور المبكرة، رسالة ماجستير بتقدير ممتاز - كلية الآثار، جامعة القاهرة 2006م، منشورة بدار الحكمة للطباعة والنشر والتوزيع بمصر 2014. - تطور الأواني الحجرية في مصر منذ عصور ما قبل التاريخ حتى نهاية الدولة الوسطى، رسالة دكتوراه بتقدير مرتبة الشرف الأولى، من قسم الآثار المصرية القديمة، كلية الآثار، جامعة القاهرة، 2010م. Learn More
  5. عمارة وفنون عصر أسرة محمد علي - دراسات وبحوث

    عمارة وفنون عصر أسرة محمد علي - دراسات وبحوث

    $13.00

    تأليف دكتور/ مجدى عبد الجواد علوان دكتور/ ســـامح فكـــري البنــــا دكتور/ ضيــاء جاد الكريم زهران دكتور/ عصــام عــادل الفرماوي Learn More
  6. الدفنات الحيوانية في مصر والعراق وبلاد الشام في عصور ما قبل التاريخ

    الدفنات الحيوانية في مصر والعراق وبلاد الشام في عصور ما قبل التاريخ

    $9.00

    زينب عبد التواب رياض خميس - ليسانس آثار مصرية، من قسم الآثار المصرية القديمة، كلية الآثار، جامعة القاهرة 1999م. - دبلوم فى آثار ما قبل التاريخ بتقدير ممتاز - من قسم الآثار المصرية القديمة، كلية الآثار، جامعة القاهرة، 2002م. - ماجستـير فى الآثار المصرية القديمة (تحت عنوان: الدفنات الحيوانية فى مصر والعراق وبلاد الشام فى عصور ما قبل التاريخ والعصور المبكرة ) بتقدير ممتاز - وذلك فى تخصص آثار ما قبل التاريخ - من قسم الآثار المصـرية القديمة، كلية الآثار، جامعة القاهرة، 2006م. - دكتوراة فى الآثار المصرية القديمة (تحت عنوان: تطور الأوانى الحجرية فى مصر منذ عصور ما قبل التاريخ حتى نهاية الدولة الوسطى) بتقدير مرتبة الشرف الأولى، من قسم الآثار المصرية القديمة، كلية الآثار، جامعة القاهرة، 2010م. Learn More
  7. ملامح العصر العتيق في مصر القديمة  (3200ق.م - 2750ق.م)

    ملامح العصر العتيق في مصر القديمة (3200ق.م - 2750ق.م)

    $5.00

    - كانت الفنون فى العصر العتيق من أهم ملامح هذا العصر، الذى يعد من أقدم العصور التاريخية فى مصر القديمة، ويضم الأسرتين الأولى والثانية، وهو بداية اصطباغ حضارة شعب مصر بصبغة قومية متجانسة، وبداية ائتلاف بلدها فى وحدة كبيرة مستقرة تهتم بالكتابة التى تسجل بها شئونها وتنظم أمور الحكم والإدارة فيها، التى كانت بمثابة الفتح الكبير للإنسان المصرى القديم وبداية عهد اتسعت فيه معارف الإنسان بآثار الأولين، ومهدت السبيل فى الوقت نفسه إلى تحقيق الوحدة الجغرافية والسياسية لمصر، واكتمل معها أهم "عنصر" من عناصر الحضارة المصرية القديمة وهو .. ( الدولة ). - فكان الفن من أهم المصادر الأثرية التى ساهمت فى تأريخ تلك الفترة وأفصحت عن العديد من أوجه النشاط الداخلى والخارجى والحدودى، والعديد من المناسبات الدينية والسلمية والحربية وغيرها . - وفنون هذا العصر ( فنون ممنهجة ) قام الإنسان بتطويرها، ووضع لها أسسًا وقواعد ثابتة تحتاج إلى تدريب وتعليم لاكتساب خبرات وقدرات إبداعية، ومهارات فى تشكيلها "وكانت تعبير عن مستوى حضارى راقى ...". - فقد أصبح للفن فى هذا العصر أسلوب مميز، والأسلوب فى الفن هو "سمة وقانون" أى نظام منفرد تنسج على منواله مدركات ومبتكرات الذات للفنان المصري. - فلم يعد الفن من " الشواهد الصامتة التى تشير إلى بعض جوانب النشاط الإنسانى وعلى المستوى الفنى كما كان فى العصور السابقة، بل أصبح من الشواهد التى تملك مفردات اللغة بعلاماتها ورموزها التى تُقرأ ويفهمها عامة الشعب، تحكى عنه، وتحاكي واقعه وأحداثه التاريخية ومناسباته الدينية والسياسية والاجتماعية من خلال هذا الأسلوب الذي شكلته وصاغته إبداعات فنانين يملكون قدرات وطاقات ابتكارية هائلة ... Learn More
  8. عمارة وفنون طرابلس الشام - دراسات وبحوث

    عمارة وفنون طرابلس الشام - دراسات وبحوث

    $9.00

    إبراهيم أبو طاحون باحث مكافح من طراز خاص أقام من سنة 1993م إلى سنة 2000م في مدينة طرابلس على مدي سبع سنوات، هذه المدة التي سمحت له أن يتفحص بالدراسة آثار طرابلس المنوعة التي ترجع إلى عصر المماليك، وقد أدرك بحسه العلمي أن هذه المدينة التي عاش فيها وأحبها تختزن من الآثار المملوكية ما يكفي أن يمضي باحث عمره العلمي منقبا ودارسا لها . وقد أثمرت أبحاثه رسالة الماجستير التي كان عنوانها «المدارس المملوكية في طرابلس الشام وتطورها- دراسة معمارية أثرية» وقد خصص هذه الرسالة ليعرض لنا أحوال خمسة عشر مدرسة مملوكية مازالت قائمة في المدينة القديمة . واصل إبراهيم أبو طاحون البحث والتنقيب لينجز رسالة الدكتوراة، والتي كان عنوانها «المنشآت المدنية والعسكرية المملوكية في مدينة طرابلس الشام» وقد مر في هذه الدراسة على كافة الخانات والحمامات والأسواق، وبعض دور السكن، فضلا عن السبيل الوحيد المتبقي من تلك الحقبة والطاحونة والقلعة والأبراج، فهي رسالة جامعة وشاملة.وقد تمكن الدكتور إبراهيم أبو طاحون من تصحيح الكثير من الأخطاء وصوب قراءة بعض النصوص المحفورة على مداخل بعض هذه المنشآت وداخلها . ومن خلال رسالتيه للماجستير والدكتوراة برز إبراهيم أبوطاحون كباحث متميز في آثار طرابلس المملوكية، وليستحق منصب جامعي، وهو ما يزال يواصل عطاءه من خلال طلابه الذين يوجههم إلى دراسة آثار طرابلس، أو من خلال الأبحاث التي يتابع كتابتها. وفي الكتاب الذي بين يدينا نجد العديد من الأبحاث في أثار طرابلس من دراسته عن جامع الأمير طينال – دراسة معمارية أثرية، الذي يرجع إلى الفترة المبكرة في العصر المملوكي، وأخرى عن جامع الأويسية من العصر العثماني، والثالثة عن الحمام الجديد بمدينة طرابلس الشام من العصر العثماني دراسة أثرية معمارية، فضلا عن دراستين: تختص الأولى «بالمنابر المملوكية في مدينة طرابلس الشام» وأخرى عن ظاهرة الطبق النجمى الفردي بالعمائر المملوكية في مصر والشام. وإذا تأملنا في هذه الدراسات التي نشرها سابقا في مجلات محكمة، فإننا نجد أن المؤلف يتابع البحث والتنقيب في الموضوع الذي اختاره، ينتقل إلى نوع من الدراسات المقارنة التي نرجو منه أن يتابعها لنعرف الفوارق بين الآثار والبناء والزخارف في كل من بلاد الشام ومصر في الفترة المملوكية ذاتها. يستحق باحثنا المتميز إبراهيم أبوطاحون أن ننوه بجهوده العلمية التي صرفها في معرفة آثار طرابلس، كما يستحق الشكر من كل الذين تعود هذه الأبحاث عليهم بالفائدة من أجل متابعة البحث والتنقيب. ويستحق الثناء من مدينة عاش في ربوعها، ويعود إليها كلما شعر بالحنين إلى الآثار التي أمضى سنوات عمره من أجل كشف جمالياتها والتدقيق في خصائصها. ولا يسعني في ختام كلمتي سوى أن أتمنى للباحث الصديق إبراهيم أبوطاحون أن يواصل جهوده التي بدأها، والتي صوب فيها نظرتنا إلى أهمية هذه الآثار وضرورة الاعتناء بها حتى لا يلفها الإهمال أو الزوال. أ.د. خالد زيادة سفير لبنان في القاهرة Learn More
  9. موسى وفرعون: التأثير المصري القديم على التوراة

    موسى وفرعون: التأثير المصري القديم على التوراة

    $3.50

    قد نوهنا في الكتاب الأول من هذه السلسلة المسماة (وجادلهم بالتي هي أحسن) أن الهكسوس هم اليهود، وبرهنا على ذلك بأدلة عديدة سقناها في مقدمة الكتاب الأول، كما أوضحنا ماهية القوم وعقائدهم وشرائعهم ومن إلههم المفضل، وبينا أن هذا الإله هو مزج لعدة آلهة تمثل محور الشر في الديانات السابقة لهم كالإله (ست) عند المصريين (إله الشر)، والإله (بعل) والإله (سوتخ) وغيرهم من الآلهة التي لا ترضى عن أي شخص كائناً من كان إلا بذبح القرابين البشرية على مذابحها، وأن هؤلاء القوم اتخذوا أصناماً عدة كملكوم والحية النحاسية والعجل الذهبي الذي نسبوا صناعته لنبي الله هارون ذاته، وكم استهان هذا الشعب بكل القيم الموجودة من حوله وبكل الآيات المرسلة لهم، بل بإله بني إسرائيل الفعلي ذاته، والذي خلصهم من عدوهم الأكبر فرعون مصر، وكم ضرب لهم من العجائب في الشعب المصري الذين وصفتهم التوراة بأنهم كانوا يتعاملون معهم على أنهم نجس ورجس على خلاف ما توضحه كل الوثائق القديمة من برديات وحفائر حجرية بأنهم شعب متقدم ومتسامح مع جميع الشعوب التي تتعامل معهم. وجدير بالذكر هنا أن نذكر بمدى الحروب التي كانت بين بني إسرائيل والشعوب الأخرى (الأغيار)، بل بينهم وبين أنفسهم، مما أسفر عن انقسام إسرائيل ذاتها إلى مملكتين منفصلتين، أذاقوا بعضهم البعض ويلات الحروب، إلى أن حل وقت السبي البابلي، مما أتاح الفرصة لمؤرخي وكتبة التوراة أن يصيغوا هذا الكتاب بشكل يجعل له نوع من المصداقية رغم أنه ذو نظرة أحادية دائماً، هذه النظرة دائماً وأبداً تصب البركات عليهم وتلعن لاعنيهم وكل من حاربهم، على الرغم من أنهم أهل غدر وغش وقساة القلوب وأولاد زنا، ليس هم فقط بل وأنبياؤهم أيضاً كما تصفهم التوراة – حاشا لله – ولكي يضفوا على هذا التحايل وتزوير الواقع والحقائق شيء من المصداقية كان لابد أن يأخذ هذا الكتاب شكلاً لاهوتياً وكهنوتياً، فتأثر الكتاب بما تأثر به بنو إسرائيل أنفسهم، بالديانات التي تعايشوا معها من قبل وخصوصاً الديانة المصرية ذات الصيت الذائع والتي أقاموا فيها أربع مائة عام كما تقول التوراة نفسها. وعليه كان لابد أن نناقش التأثير المصري على الشكل النهائي الحالي للديانة اليهودية، ببحث هذا التأثير في قصة رسول اليهودية الأعظم ومشرعها الأول (موسى) عليه السلام. حيث إن موسى عليه السلام – وكما أخبرتنا التوراة وفي أكثر من موضع – قد تعلم وتهذب بحكمة وعلوم المصريين في (عين شمس) مركز العقيدة الشمسية (الهليوبولوتية). Learn More
  10. الأساطير التوراتية في التراث المصري

    الأساطير التوراتية في التراث المصري

    $3.00

    تقول المصادر التاريخية الموثقة، لما ضعف ملوك الأسرة الثالثة عشرة، وتفككت البلاد من جراء ما نشب بين أمراء الأقاليم، من نزاع وحروب مستمرة، أغار على مصر قوم آسيويون، اختفت آراء المؤرخين في تحديد أصلهم، وتباينت آراؤهم في أسباب إطلاق اسم (الهكسوس) على هؤلاء القوم. فمن المؤرخين من يقول إن كلمة هكسوس معناها (حكام الرعاة)، إذ تتكون الكلمة من شقين (هك) ومعناها في اللغة الهيروغليفية القديمة (ملك)، والشق الثاني (سوس) أي راعي، وتكتب هكذا Hyksos، ويقول المؤرخون الذين تبنوا هذا الرأي إن المصريين القدماء هم الذين أطلقوا هذا الاسم عليهم بل وزادوا على ذلك بأن وصفوهم برابرة وكفار؛ لأنهم لما غزوا مصر خربوا المعابد وقتلوا النساء والأطفال، وعاملوا الناس بقسوة ووحشية. ويقول بعض المؤرخين أنه من المرجح أن هؤلاء القوم ساميون من العرب أو فينيقيون، كانوا يحكمون سوريا وفلسطين، ثم غزوا مصر وحكموها، وقد أشار إلى ذلك أحد ملوك هؤلاء القوم، إذ دوَّن اسمه وكلمة أخرى قريبة الشبه في نطقها بكلمة (سوس) sos، ومعناها الأقطار، وعليه يمكن القول بأن كلمة (هكسوس) معناها (حاكم الأقطار). ولمعرفة الحقيقة ... تصفح الكتاب Learn More

Items 1 to 10 of 13 total

Grid  List 

Set Descending Direction
per page